الفضيحة: رسالة غاضبة إلى جورج حبش

خضر سلامة

كتبت هذه الكلمات، في ردٍ على صفعات توالت على ما نحمل في وجوهنا من عناوين للقضية، 26 يناير 2008، توفي بداء الحكمة والثبات رغم زمن التراجع، الرفيق القائد جورج حبش، وفي 27 يناير، قام الجيش اللبناني بارتكاب مجزرة وحشية بحق متظاهرين من الطبقة الفقيرة في منطقة الشياح بالعاصمة بيروت، وفي كل هذا، كانت غزة غارقة في ظلام الحصار الاسرائيلي، والقصف الاسرائيلي، والخيانة العربية.

بين قبر جورج حبش، وقبور الشهداء في غزة، وقبور الشهداء في بيروت.. بينهم خيط رفيع كاد يشنقنا بالدموع، بدموع المنكوبين، بدموع الأب، ودموع الأم، ودموع الوطن الواحد.

بالأمس، سرق العام الجديد منا ورق التوت، وأجبرنا على الاعتراف بالفضيحة التي هربنا منها طويلاً.. واكتشفنا.. ما أوسخنا.. ما أوسخنا.. بل ما أرخصنا.1_n812090581_309345_7868

فأرخص ما في بلادي، أبناؤها.. أرخص ما في بلادي، نحن!

بالأمس سقط الأندلس للمرة الألف، وطارق ابن زياد باع سلاحه للعدو برغيف خبز.

سقطت اللد والرملة للمرة الألف، وفدائيو بلادي اغتالهم الجوع العربي، والنفط العربي أيضاً.

سقطت بيروت للمرة الألف، وطوائفها أكلت من جثث الفقراء المصلوبين على عواميد الكهرباء المقطوعة.

سقط الجولان، وسقطت سيناء، وسقطنا نحن.. للمرة الألف.

ما أقبحنا حين ندفن الثورة مع حكيمها: ويلٌ لأمة لا تعرف كيف تخترع ألف نسرٍ أحمرَ كل يوم.

ثم ما أقبح الجاموس المصري حين يتبجح بكل قذارة، "دول جوعانين.. أنا قلت للقوات خليهم يخشوا ياكلو ويرجعوا!".. وبعد أن تقيأ على وجه الأمة غباءً وخيانةً وشفقة.. أغلق الحدود على أصابع أطفالنا في غزة، شرب كأساً مع عاهر الأردن.. وأعاد فلسطين الى زنزانة القطاع المكبل بالنار وبالبارود وبالعتمة.. وبالخناجر العربية.

وما أقبح المسخ الفتحاوي حين يلصق على عينيه دمعتين، ويركب مطوة الرياء حزناً، ليعلن الحداد على جورج حبش.. ليعلن الحداد قبل لحظات من قبلة على خد أولمرت.. كأنه أراد أن يدنس بحزنه حزننا، كأنه أراد ان يسرق منا حتى حقنا بالإيمان بالمستحيل..
لا زلنا كما النسر الأحمر، قمنا لنطلب المستحيل، لا لنطلب فضلات من فضلات موائد الممكن يا أبا مازن.

وما أقبح الفاشستيين اللبنانيين إن عادوا، ولبسوا ملالاتٍ وسموا أنفسهم عسكر.. ما أقبحهم حين يدوسون على أقحوان الشياح، ما أقبحهم حين يمزجون خراب نهر البارد بخراب المناطق الجائعة ليسكروا على لحن الرصاص… حين يداوون العتمة بالعتمة، وحين يداوون الموت من الجوع بالموت قنصاً، ويداوون النار بالنار، وبكاء الأطفال الخائفين ببكاء الأمهات الثكالى.
عسكر على مين؟ يا عسكر؟

ماذا فعلت يا جورج حبش؟

كيف تتركنا تحت هذا الركام

إن كنت فلسطينياً، فما اسم الدويلتين، وما اسم القتيل وما اسم القاتل، قبل أن تموت دلنا من عدونا في فلسطين ومن صديقنا، كيف يطعننا العدو ويطعننا الشقيق ويطعننا الجار والرفيق.. أعطنا الأسماء ثم ارحل.
ماذا فعلت.

إن كنت عروبياً فما اسم الدمار بين المحيط الغائر والخليج الفاجر، وما اسم ملوكنا على لوائح الشطب الأمريكية، ان كنت عروبياً أعطنا اسماً عربياً واحداً بين هذه الأسماء العبرية والانكليزية المكسورة بالجهل على العروش.. أعطنا الأسماء ثم ارحل.
ماذا فعلت.

إن كنت ماركسياً تريّث، واحمل منجلاً مع الجياع في الضواحي، وأنر بفكرك مصباحاً في ليل التقنين، واخبز لنا عند الفجر رائحة الرغيف الثمينة، أو تبرّع من دمك لدماء قتلانا، او خيّط لنا كفناً من كوفيتك السمراء لنواري قتلانا-الفضيحة في الشياح.. خذ منهم أحجارهم الصدئة بالخطابات وسلمهم متراساً قهرت به الفاشست في السبعينات، او درعاً كسرت به الحصار.. ولم يكسرك كما كسر الرصاص كرامتنا وكسر وحدتنا وكسر يسارنا ويميننا.

إن كنت فلسطينياً فماذا نفعل لغزة والضفة المتقاتلتين، ولحيفا ويافا المصادرتين، ان كنت عربياً خبّرنا ماذا نفعل لنحرك الموج المكسور على صخور العروش، ان كنت ماركسياً فكيف نقنع الجياع ألا يموتوا قهراً ولا غدراً، وكيف نطعم الفقراء شيئاً غير الموت وغير الاغتيال وغير القنص وغير القمع وغير الجيش.

تريث يا رفيقي، فالقتلى هنا وهناك نفسهم.. يحتاجون اسماءً في قاموس الثورة وفي قاموس الوعي القومي وفي قامو س الجوع الوطني… تريث! فالعرب هنا على مائدةٍ واحدةٍ في بيروت وفي رام الله وفي القاهرة وفي عمّان، ويزيد يلبس قبعة الحاخام ويرقص على إيقاع الرصاص ثملاً بالتآمر وثملاً بأنات النكبة التي تتوالد نكباتٍ من أهل الدار.

هذا العام… كما منذ ألف عام..
غزة، يخنقك الفاشستيون بالجوع وبالقتل.

ضاحيتي، يخنقك الفاشستيون بالجوع بالقتل.

وطني الأكبر، يخنقك الجوع والقتل بألف غزة وألف ضاحية… ومجرمٍ ومحرضٍ وفاشستيٍ واحدٍ..
لن نقاتل الخائنين.. سنقاتل أسيادهم.

 

Advertisements

الأوسمة: , , , , ,

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: