بوتين وعباءة القيصر

خضر سلامة

لربما يكون فلاديمير بوتين، أكثر شخصية سياسية منذ سقوط جدار برلين، تحظى بهذه الكمية من الانقسام العالمي حوله لسنوات، ذهب البعض إلى تأليهه، والبعض إلى شيطنته: شرير؟ بطل؟ حليف؟ عدو؟ متهور؟ ذكي؟، برأيي.

في الحرب العالمية الثانية، كان الصراع بين ثلاث قوى موجودة: الثقافة الفاشية (هتلر وموسوليني وهيروهيتو في تلك الفترة)، التي كانت تستغل الشعوب الأخرى، وتقنع شعبها في بلدها فقط أن هذا لمصلحته، الثقافة الشمولية (الستالينية في تلك الفترة)، التي كانت تستغل الشعوب وتقنع المنتمين لها من شعوب العالم أن هذا لمصلحتهم، والثقافة الثالثة التي مثلتها قيادات بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة، التي كانت تستغل كل شعوب العالم، وتقنعهم كلهم، أن هذا لمصلحته.بوتين

طبعاً، بعد الحرب العالمية ثم الباردة، خرجت الأخيرة منتصرة.. قتلت في أفغانستان والعراق والصومال ولبنان وكوريا واليمن وسورية وفلسطين وباكستان والسودان وليبيا وبنما وغيرها، بشكل مباشر أو غير مباشر، اعدادا بالملايين في السنوات الثلاثين الأخيرة فقط، بقتل نظيف اعلامياً وتاريخياً بحجج كثيرة (ارهاب، ديمقراطية، عقوبات، أمن عالمي) مسوّغ لها جيداً ضمن نخب العالم كله.

أما بوتين اليوم، فهو يمثل ظاهرة جديدة برأيي، في تاريخنا المعاصر ما بعد الحرب العالمية، الرجل يجمع الأمثلة الثلاثة في سنوات حكمه القليلة الماضية، فهو يظهر كديكتاتور ويتكلم كديمقراطي، يكاد يكون فاشياً داخل روسيا الاتحادية في التعامل مع بعض الشعوب غير الروسية، بقسوة أنيقة، جعلته زعيماً قومياً عند وسط اليمين لرفعه راية شعبه، يستعير قليلاً من الاستراتيجية الستالينية في تحاصص العالم حيث يواجه الولايات المتحدة،  مقنعاً بإعلامه متعدد اللغات حلفاءه، أن ذلك لمصلحة شعوب هذه البلاد، ويقوم على مشاريع اقتصادية واستثمارات مصرفية ونفطية روسية تطمع للعالمية، تأمل أن تتأهل يوماً للعب دور الشركات الأميركية في تقرير مصير العالم، وغازه.

روسيا اليوم، نظام مستعرض: يهابه العالم بسبب قصصه وتاريخه، لا من سلوكه، بل مظهره، ويحذر منه الجميع، لا بسبب قوة لا زالت في مراحلها الأولى، أما بوتين، فيبدو كأنه الرجل الذي يمر قرب شرطي (أميركا) يضرب مواطناً (العالم)، والجميع ينتظر ليرى ماذا سيفعل: هل يتدخل لينقذ المواطن، أو يكمل طريقه شاتماً الشرطة فقط..

شخصياً، أعتقد أن بوتين في المشهد، هو الرجل الذي يطمح أن يصبح شرطياً أيضاً..

الأوسمة: , , , ,

رد واحد to “بوتين وعباءة القيصر”

  1. Hector Says:

    I’m impressed, I must say. Seldom do I come across a blog that’s both equally educative
    and entertaining, and without a doubt, you have hit the nail
    on the head. The issue is something that not enough people are
    speaking intelligently about. Now i’m very happy I found this in
    my search for something regarding this.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: